صحة الفم والأسنان

إعادة نمو الأسنان المفقودة أمل جديد يلوح في الأفق

  • يُعد فقدان الأسنان مشكلة مزعجة تؤثر على العديد من الأشخاص لأسباب مختلفة، وتُشكل زراعة الأسنان الجديدة حلًا مكلفًا. إلا أن اكتشافًا علميًا هامًا قد يُقدم علاجًا ثوريًا لهذه المشكلة في المستقبل القريب.
  • فقد نجح العلماء في تطوير دواء جديد يُمكنه تحفيز نمو الأسنان المفقودة خلال بضعة أشهر فقط. وتُجرى حاليًا أول تجربة بشرية لهذا الدواء في مستشفى جامعة كيوتو في اليابان، ومن المقرر أن تستمر من سبتمبر 2024 إلى أغسطس 2025.
  • كيف يعمل الدواء؟
  • يعتمد عمل الدواء على تعطيل بروتين يُسمى USAG-1، والذي يمنع نمو الأسنان. وبالتالي، فإنّ تعطيل هذا البروتين يُحفز نمو أسنان جديدة. وقد أثبتت التجارب على الحيوانات فعالية هذا الدواء في إعادة نمو الأسنان دون أي آثار جانبية كبيرة.
  • مراحل التجربة السريرية:
  • المرحلة الأولى: تُجرى حاليًا على 30 رجلاً تتراوح أعمارهم بين 30 و64 عامًا، وقد فقد كل منهم ضرسًا واحدًا على الأقل.
  • المرحلة الثانية: ستُختبر على الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 2 و7 سنوات والذين يعانون من نقص خلقي في الأسنان.
  • المرحلة الثالثة: ستُشمل المرضى الذين يعانون من فقدان جزئي للأسنان لأسباب بيئية.
  • الآثار المرجوة:
  • يُمكن أن يُقدم هذا الدواء علاجًا دائمًا لفقدان الأسنان، بديلًا عن زراعة الأسنان المكلفة. كما أنه يُمكن أن يُساعد في علاج الحالات الخلقية التي تُؤدي إلى نقص الأسنان، وتحسين نوعية حياة الملايين من الأشخاص حول العالم.
  • متى سيكون العلاج متاحًا؟
  • إذا أثبتت التجارب السريرية نجاح هذا الدواء، فمن المرجح أن يكون متاحًا للمرضى في غضون ست سنوات.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights